عيد من جديد

 

الحرية لوالديفي السادس عشر من أيلول هذا العام و أمام باب المحكمة بقيت وحدياً خارجها،  بعد أن غادر الموظفون والحراس وأغلقت أبوابها الشاهقة، لم أكن أستطيع المغادرة كنت متشبثاً أمامها، أعرف أن والدي في الداخل؟ لكن الدوام الرسمي انتهى؟ بدأ الدم يتجمد في عروقي واصفر لوني؟ وتيقنت أن المحاكمة ستؤجل،…
كان يخطر في بالي انه في كل قوانين الكون يحاكم المذنب ثم يعاقب، لماذا سجن والدي ثلاثة عشر شهراً دون أن يحاكم؟ لماذا؟ لماذا؟ فلا تجيبني الجدران ولا الحيطان؟ ما من مجيب.
كانت تلك الايام من أصعب أيام حياتي شدة وقسوة، أن تحرم من أباك ظلماً، وأن تمضي ثلاثة عشر شهراً سجين الشعور بالقهر،

ينتهي دوام المحاكم في سوريا في الساعة الثلاثة مساء، والساعة الآن تطرق أبواب الرابعة وأنا مازلت أنتظر؟ كيف سأعود للبيت وقد وعدت أخوتي الصغار بأني سأعود برفقته، سالت دمعتي بقهر وحزن شديدين ؟
لكن يقيني بالله أنه لن يترك هذه العائلة فقيدة الأب، يقيني بأن دعاء كل من يحبه ومن يعرفه لن يضيع سدى، دعاء جدي وجدتي  له عقب كل صلاة ودموعهم سيتقبلها الله، دموع أولاده ورجائهم لله لن يخيب، ناديت في عالي الصوت أمام المحكمة يــــــــــارب، قلت له: رباه انا مسنا الضر وأنت أرحم الراحمين،

تمر الدقائق أصعب من السنين، مازلت واقفاً أمام ذاك المبنى المقيت، أصبحت الساعة الخامسة ولا جدوى من الوقوف أمام باب محكمة في هذا الوقت؟
لكني لا أستطيع المغادرة، كيف سأعود صفر اليدين، ماذا سأقول لأمي؟ وأخوتي وتلك الحشود المنتظرة ؟ أحسست نفسي وحيداً….نظرت الى باب المحكمة بنظرة ملؤها الالم وهممت بالرحيل مكسور الجناح مطرق الرأس حزنا وهما.
تخيلت في تلك اللحظة والدي لكنه يقترب من السور بدون قيد ؟ نعم أنه هو؟! خفق قلبي وبدأت قدماي تسابق الريح لأشتمه وأعانقه وأقبل اقدامه، يا لله لم يكن خيالاً بل كان حقيقة ؟؟ أي والله حقيقة، بدأت دموعي تنهال ركض نحوي ضمني اليه وقبلني، وأنا أكبرُ واكبر ويصرخ والدي حمداً لله،
أتصلت بأهلي، اعلمتهم اني برفقته وأننا في الطريق اليهم، قالت أمي أهو معك؟ ما أن لفظت تلك الحروف حتى سمعها أهل الدار، اتذكر الان وأنا أسطر هذه الحروف اصواتهم وهي تعلو بالشكر والتكبير والحمد لله،

في الطريق سألت والدي عما جرى هناك داخل المحكمة، سألته لأني مشتاق لصوته والنظر الى وجهه، سألته ويدي تمسك يده بقوة، سألته وعيني تدمع فرحاً وقلبي يخفق حمداً، فقال لي: يا بني اليوم بعد صلاة الصبح في تلك الزنزانة المعتمة، جاءني في المنام شيخي و سألني امازلت صائماً ؟ أجبته بنعم فأخبرني والبسمة على شفتيه أنك ستفطر بين أهلك، استيقظت وأخبرت رفاقي أني سأغادرهم اليوم، والحمد لله ها أنا عائد اليكم وسأفطر بينكم. تبسم في وجهي وأخبرني ان القاضي ما أن نظر في قضية والدي حتى قال: انت شو عم تعمل هون انت بريء؟ تفضل مع السلامة؟ ففكوا قيدي وأخلو سبيلي،
لم استطع إلا ان اطبع قبلة على جبينه فخراً به وشوقاً اليه، متناسياً انهم اوقفوه طوال تلك المدة على ذمة التحقيق او بالأحرى نسوه؟ أجل نسوه …….

وصلنا الحارة على اصوات تكبير الجيران والناس المحتشدة امام المنزل، بينما الناس تتهافت لتقبله وتهنئه فرحا به، وأخوتي متشبثين بثوبه وعيونهم تبكي فرحاً وشكرا لله، شعرت بحديث رسول الله (إن الله تبارك وتعالى إذا أحب عبدا نادى جبريل إن الله قد أحب فلانا فأحبه إن الله قد أحب فلانا فأحبوه فيحبه أهل السماء ويوضع له القبول في أهل الأرض) ما أجملها من لحظات تلك لحظات اللقاء الحمد لله الحمد لله الحمدلله،

في النهاية شكراً لكل من وقف بجانبي في محنتي، عائلتي و محبي السيد الوالد اصدقائي الاوفياء االذين ساهموا في دعائهم ولكل من دعا في سره بتفريج همنا، لا تكفيكم كلمة شكراً والله،
وليجعلها الله خاتمة الاحزان ان شاء الله وهو على كل شيء قدير.

20100916176

– بعد وصوله بالسلامة الي بيت جدي كان كل مشتاق لوالده بينما هو يغرف من النظر الى وجه أبيه كنت اطفئ نار شوقي اليه.

Advertisements

37 تعليقات على “عيد من جديد

  1. الحمدلله ع سلامة والدك .. ربي لا يحرمكم من بعض. الله يكرم أصلكم ويجعلكم الفرح والسعادة بعودته. آمين

  2. السلام عليكم ورحمة الله

    من اجمل الاخبار اللى سمعتها من زمن

    الحمد لله عبد الوهاب الحمد لله
    ادعو الله ان يحفظه لكم ويبارك فى عمره ويصلح شأنه كله
    وان تكون الابن البار الصالح له
    كانت محنة تحمل منحة الصبر على البلاء
    اللهم اجمعنا بيوسف عليه السلام بالفردوس الاعلى

    سلامى لك اخى وسلامى للوالد الطيب

  3. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أخي الكريم ، حمد لله على سلامة والدك و عودته سالماً إلى أهله ، الحمد لله الذي فك أسره و أظهر عدله و رحمته عليك و على والدك .

    لكن ما كانت تهمة الوالد ؟

  4. الحمد لله على سلامة الوالد
    أسأل الله أن لا يريكم مكروها في عزيز لديكم
    لكم جميعا اجر وثواب الصبر والإبتلاء
    والف حمد لله

  5. مبروك عودته بالسلامة اليكم وماأحلاها من عودة واهنئه بك وبحبك وقلبك الكبير ومشاعرك الصادقة ادامه الله لكم وادامكم له …
    ولكن بالنسبة للمحاكمة والسجن للأسف قوانين وروتين صعب التجاوز عنه فالصالح يؤخذ بجريرة الطالح اعاننا الله

  6. الحمد لله على سلامته .. ويارب يخليكم لبعض ويديمه فوق راسكم 🙂

    أيامك كلها فرح وحياة 🙂

  7. مرحبا ابو صطيف الحمدلله على سلامتة الحجي

    الله اعمل الحجي عندو شوية زنوب الله بعتلو هي المصيبة حتى يطيرو الله يجلعها اكبر المصايب

    الله يخليكم لبعض

  8. الحمد لله على سلامة الوالد ، بس كأنو ما حكيت عن القصة من قبل ، أليس كذلك ؟؟؟؟؟

  9. الحمد لله يا رب الحمد لله ..
    يا رجل راح بتخليني ابكي !!
    عموماً الف الحمد لله على سلامته , وسلمنه عليه ..

    لكن فيه كلمه واحد في التدوينة وقفت شعر راسي , وللحين مو راضي ينزل !!

    نسوه ! بالله عليك سنة وشوي نسوه ! بكل هالبساطة , طيب فرضا هم نسوه انتم ما كنتو تطالبوا بالنظر في قضيته

    لكن تصدق انا شخصيا حصلت معي نفس القصة , قبل سنة تقريباً سجنني شخص ظريف لطيف في مكان رائع خفيف , نساني ولم يحاكمني لذا قررت أن احاكم نفسي بقراءة جميع تطابيشة وأن أتلذذ بقراءتها !

    قولتك , بيفرج عني ؟!

  10. يااااااه
    الحمدلله على سلامة الوالد
    وسبحان من أسال دموعك حزناً من خلف الأسوار , ثم أسالها فرحاً برفقة والدك ..

    فرحت والله بفك أسره وأسأل الله أن يفك جميع أسرى المسلمين

  11. لك ابو صطيف انا بعرفك بتكتب تدوين بس مو هيك
    بكيتني تروح فرم
    على كل حال الحمد لله على رجعت الوالد
    ولاحظ انو من بعد ما طلع ابوك ما عاد نشوفك
    يعني ابوك (ضبك) يا سعدان

  12. السلام عليكم

    بدايةً, الحمد لله ع سلامة الوالد ورجعته إلكم يا عبود.

    ثاني شئ, اعتذر منك شديد الإعتذار, لاحظت غيابك لكنني لم اسأل وهذا لا يتناسب مع الأخوة التي بيننا, اعتذر منك شديد الإعتذار إذ شغلتني أموري عن مجرد سؤالك عن أمورك وأحوالك. مانفع الأخوة ومانفع الأصدقاء إذا لم يظهروا وقت الشدة. عساها أكبر المصائب وعسى ألا تعود من جديد وعسى أن يديم الله والديك على رؤوسكم أنت واهل بيتك.

  13. والله والعظيم نزلت دموعى احسست بإنى ارى المشهد امام عينى ربنا ما يفرقكوا ابدا عن بعض يارب ويبعد عنكو اى مكروه والف حمد الله على سلامة والدك

  14. السلام عليكم

    شكرا اخوي طبوش على السرد الجميل والممتع

    ننتظر جديدك

    اخوك : فــارس

    وموفق ودمتم سالمين

  15. حمدلله على سلامته
    بيقولو اللي بيطلع من هونيك بينكتبلو عمر جديد
    الله يكون بعونه و ينسيه كل اللي مر فيه
    و يفرج عن كل أسير

  16. حمد لله على سلامتة ولايحرمكن ربي من ريحه بينكم بعرف اني متاخر بس اسف
    بس اثارت فضولي هي الجمله (( انت شو عم تعمل هون انت بريء؟ تفضل مع السلامة ))
    وفهمك كفايه يمكن يكون جواب على تدوينة مع بعض كل شي بصير مشكور

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s